18 November, 2009

رسل الحرية... مباشرة من البحر الميت

معكم من البحر الميت في ورشة عمل "رسل الحرية" من تنظيم مركز حماية وحرية الصحفيين . هدف الورشة في 4 أيًام هو مناقشة مفاهيم الحريّة ومصطلحات الديمقراطية وحقوق الإنسان وكل ما يتعلق بها، ومن ثم الحصول على مشاريع فنية وهادفة كمخرجات لهذه الورشة تهدف إلى التغيير والإصلاح في المجتمع. خبّيزة ترحب بمشاراكاتكم وآرائكم.

اليوم الأول


ناقشوا معنا
كيف يكون الاتصال مفتاح النجاح؟ هل تراعي الإنتباه لمصطلحاتك المستخدمة؟ خذ، إمسك، بدي أحكيلك، إسمع... صيغة الأمر دائماً في ثقافتنا الكلامية في الأردن، لماذا؟ هل فكرت أن تقلب الأقوال السلبية إلى إيجابية؟ مثلاً: أنت مخطئ، لا تقل لي ما علي فعله، لا أقبل بذلك، لا أعتقد أنك قابل للتغيير

هل للتعليم علاقة بالديمقراطية؟ وهل الواقع التعليمي يزيد من الديمقراطية؟ كيف نخرج من التعليم التلقيني إلى التعليم المشاركي؟
أميركا غيرّت منهاجها التعليمي فوراً بعد وصول روسيا إلى القمر! أمّا ألمانيا فغيرته فوراً بعد هزيمتها في الحرب العالمية الثانية! هل نحن بإنتظار حدث معين لتغيير المنهاج حتى يتطور المجتمع؟

اليوم الثاني

لغة حقوق الإنسان هل هي سلوك؟ كبف يتمكن الفن من الوقوف بوجه إنتهاكات الحقوق؟
هل نستطيع أن نحلم بإنشاء المحكمة العربية لحقوق الإنسان بدل من اللجوء إلى الغرب بكل شيء يتعلق بحقوق الإنسان؟

الليبرالية والتحرر، هل هي مصالح شخصية يدفعها كل شخص إلى جانبه؟

العولمة هي سيطرة ثقافة القوة على كل العالم، إذا كانت هذه القوة في كفتنا، هل ممكن أن يحتفل الأميركيون مثلاً بإفنتتاح مطعم هاشم في ولاية نيويورك بدل أن نحتفل نحن بإفتتاح مطعم ماكدونالدز، أو ينتشر لبس الدشداشة البيضاء في العالم بدل بنطلون الجينز؟

اليوم الثالث والرابع



9 comments:

Hence72 said...

Hi pleased to meet you

enjoyinng you blog

come pay a visit sometime

Yousef Kawar said...

good job mhammad :) keep it up

ميس said...

طبعاً لا بد من تغيير المنهاج! مش شايف ماشالله التيوس ما أكثرهم ببلادنا؟

ويجب مراعاة كل كلمة للمحافظة على إحترام الآخر و مراعاة المشاعر

أستعمل بدل أنت مخطئ مثلاً: والله ممكن أن تكون على صواب، بس خلينا نتأكد

وألف شكر يا خبيزة. مواضيع شيقة. دايما رافع راسنا

karam said...

Al-Hurriyah hiya Al-haya fee kalima! Al-Hurriyah is humanity in its purest form and definition!

رماح ناجي said...

Remah

أرجو ان تكون هذه الورشة خطوة في طريق الوعي الديمقراطي والحضاري للمجتمع، وارجو ان نوفق في تقمص دور الرسل لنقل ما تعملناه في الورشة وترجمته على شكل افعال ترتقي بالمجتمع ثقافيا ومدنيا.

أشكرك محمدالقاق، لقد كنت أكثر من رائع

أحمد عبد الرازق said...

اليوم ... لم ألقاكم يا أصدقائي , بل إنطلقت من الصباح إلى جامعتي ... وعدت للقاء أناس أصفهم بأنهم عاديين ! إن لم يكونوا أقل طبعاً

لم يعرف أحدهم هيثم أبو عطية ذلك الجندي المجهول الذي كان دائماً حاضراً بأقصى طاقته
و لم يعرف أحدهم محمد القاق ذلك الشخص الطيب الذي يتسع صدره للعالم بأكمله
و بسام الأسعد صاحب الإبتسامة و الإبداع
و أسامة الرمح الذي دون في ذاكرتي أجمل كلمات
و محمد غنيم المثقل بالهموم و الجراح , المليء بالحيوية
و نضال هاشم الذي رسم بقلمه أجمل لحظات كنت فيها مع فنان مبدع
و أحمد زغول و إبتسامته الخجولة و تسامحه و هم أيضاً لم يشاهدوا فلمه " دوزان " كما شاهدته أنا
و بهاء سلمان صاحب القلم الجريء والحر
و خلدون الشامي و ثقافته اللانهائية
و غاندي صابر صاحب الفكر الصوت الحق
و نذير خوالدة فلم يستمتع أحد بحضوره كما كنا نحن
و فرح عطيات و عقلها الناضج و كلماتها الصادقة
و رماح ناجي بإبتسامتها ورقة احاسيسها
و تسنيم العمري التي رسمت بمخيلتي صورة الطفلة الرقيقة و المهذبة
و سوزان البنوي التي تعلمت منها بعداً آخر للطموح و الإنسانية
و هم لم يعرفوا سامر و مجد النمري كما عرفتهم انا

أصدقائي الأعزاء تحية طيبة مني لكم , و لقائنا قريب

تحياتي : أحمد عبد الرازق

أعتذر عن الإطالة مع أني على يقين بأني لم أوفيكم حقكم بعد

محمد غنيم said...

جميل هذا الوحي الرسولي النقي .. المخبأ في فرح الفراشات الملونة في فضاءات قلوبنا البريئة الندية العفوية
نحن نصلب الصلبان التي توهمنا بأن الحب بدأ بالانقراض على كوكب الأرض .. ولكن زهرة العنب البري تنبت في أعماقنا الحرة وعصافير أحاسيسنا تزقزق في فكرة العصافير ذاتها
أعود دائما إلى جذوري لأتيقن بأننا حضارة الحب والعشق والسلام .. وأننا حقيقيون في امتداداتنا .. حيث نستطيع أن نكون القوة الحقيقية في هذا الزمن بالحب الذي لا يعرف شكل المادة بل يعرف أن الحب هو طاقة الحياة وهو لحظة الحياة

هذه تحيتي الأولى لرقة أرواحكم ونكهة قلوبكم الجميلة
يكرر الحب نفسه الآن حيث ينظر إلى لقاء قريب بكم
أحبكم

محمد غنيم/ عصفورغضبان

Shaima said...

what strikes me that whenever u post a blog , the comments sails away from ur port !!

anyhow, i belive that the jordanian community is one of the best and modernized countries in the arab world especially when it comes to educationa and safety!

JORDAN can be the most relaible country in presenting international events in the arab world , leaving aside that it assembles the culture of bedouins and arabs.. gathering different religions and assets.

im so amazed about this jordan community, the last 4 years my thoughts about it changed completely, maybe that order thing u were talking about is existing but also the high qualified people does exist too,
cause even in america when the educational rythem changed, it didnt protect the poors or the street guys ! :)

lastly,
to a better world full of culture !

shaima

أحمد الزغول said...

إحم
مرحبا
بالعادة الوحد فينا بنغلق على كم شخص بضله جنبهم

..
بس الورشه هاي كسرت معظم الحواجز المتأقلم معها مجمعياً

كان في أُلفه غريبة بين الجميع
كانه بنعرف بعض من زمان

كل الإحترام والتقدير

أحمد