12 December, 2007

التحدي

منح اتحاد وكالات الأنباء العربية فانا جائزة أفضل صورة لعام 2007 لوكالة الأنباء السورية سانا عن صورة تظهر طفلة في السابعة من عمرها منهمكة في إنجاز واجباتها المدرسية بموازاة بيعها الحلوي علي أحد أرصفة دمشق

ونجح المصور الشاب وسيم خير بيك 27 عاماً بالتقاط تلك الصورة بعد عدة محاولات كانت الطفلة ترفض فيها أن تتصور وتغطي وجهها بيديها الصغيرتين كلما أراد وسيم تصويرها، كما قال ل الراية . وأضاف: تمكنت بعد عدة مرات من التقاط هذه الصورة لها باستخدام عدسة زووم عن بعد يزيد علي 30 متراً، وذلك أثناء تواجدي صدفة قرب مكان جلوسها المعتاد

وحول الرسالة التي أراد ايصالها من خلال هذه الصورة قال خير بيك انها تتلخص في أن الإنسان بالإرادة والعمل الجاد يستطيع أن يهزم الفقر والحرمان. وأطلق الاتحاد علي الصورة اسم العلم والعمل . وكان وسيم قد سماها التحدي ، وبلغت قيمة الجائزة ألف دولار. المصدر

7 comments:

Abu Shreek said...

Aside from the minimal aesthetics in the photo, how fucked up is it that he took her picture AND won an award for it while admitting that he did not get her approval to take the picture!!! Does the fact that she is poor mean that she has no privacy rights? Does this so-called photographer think he is doing her a favor?! what if she gets in trouble if whoever asshole sent her to work the streets finds out she was studying on the "job"? what if she gets mocked at school?


" Most people will not pay any attention to a lonely man sitting on a bench in a park, but those same people will stare for hours at a painting of a lonely man sitting on a bench in a park."

Lulu said...

That is a very moving picture. Very nice.

M.Shaltaf said...

Abu Shreek الأخ
أخالفك الرأي تماما حول ملامة المصور والفنانين بشكل عام لنقلهم الصور المتضمنة نوعا من القسوة والألم وربما المذلة والعار على اكتفائهم بنقل الحقيقة دون فعل على أرض الواقع
احدى واجبات المصور والفنان هو محاولة اظهار الواقع الذي يعيشه الناس من حوله وربما يمتد الى محاولة نشره وتعريف العالم كله بما يحدث وتأريخ الواقع لمن سيأتي من بعدنا من أمم وهذا ما نراه مترجما في الصورة أعلاه وفي أعمال الفنانين والرسامين وحتى الشعراء والأدباء فبدلا من لوم المصور يجب أن نلوم الدولة ومسؤوليها والمجتمع وحتى أبويها مع العلم بأننا لا نعلم التفاصيل
وكما أنهيت ملاحظتك أود أن أسأل "كم شخصا مقتدرا ومثقفا ومتحضرا وقادرا على مساعدتها لأن تعيش حياة كريمة مر بها وربما تذوق حلواها دون أن يهتم بها ويكترث لحالها؟ وكم شخصا اكتفى بشتم والديها دون أن يسأل أين هم؟ وجواب هذه الأسئلة ربما يجيب على استنكارك لأخذه الصورة لها دون موافقتها الخطية
المسبقة "

avner said...

Abu shreek ma3o 7a2, I think the photographer should be punished instead of winning, akeed she had a reason for the refusing and he didn't respected that.

Hala said...

Bless her soul :)

If there is a will, there is a way.

Gardenia said...

I have poste about this child sometime ago...but I have to admit that your post is much comprehensive than mine.

yes abu shreek...you made a point..that idea disturped me but I didn't pay it attention..
I agree with you..

omar said...

he deserves more, such a brilliant photograph!